مجلة بريطانية: الدولار لا يستحق سوى نصف سعره الحالي أمام الجنيه المصري

قالت مجلة “ذي إيكونوميست” البريطانية، إن الدولار الأمريكي مقيّم بأكثر مما يستحق أمام الجنيه المصري بما يزيد على نصف سعره المتداول.

وأوضحت المجلة في مؤشر بيج ماك اندكس الذي قامت بتحديثه أمس الأربعاء، أن الجنيه المصري مقيّم بأقل مما يستحق بـ 52%، أى أن قيمة الدولار طبقًا للمؤشر لا تتعدي 7.3 جنيهًا مصريًا.

وسجل سعر صرف الدولار الأمريكي 5.64 جنيهًا للشراء و15.73 جنيهًا للبيع في أخر يوم للتداول 18 يوليه الجاري، وذلك طبقًا لمتوسطات الأسعار المعلنة من البنك المركزي.

ويشهد الدولار الأمريكي شبه استقرار أمام الدولار الأمريكي في الأشهر الأخيرة، برغم تأثيرات كورونا على اقتصادات العالم، إلا أن عودة تحسن تدفقات النقد الأجنبي، وارتفاع الاحتياطي النقدي لما يجاوز الـ 40 مليار دولار عزز من استقرار الجنيه أمام الدولار الأمريكي.

وأفادت المجلة في مؤشرها أن عملة الريال العماني أيضًا مقيّمة بأقل مما تستحق أمام الدولار بنسبة 49.5%.

كما أن الدينار الأردني مقيم بأقل من قيمته أمام الدولار طبقًا لمؤشر بيج ماك بـ 42.7%.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة