مجلس الدوما الروسي: خطة للتعامل مع تركيا والصين بالعملات الوطنية بدلًا من الدولار

قال فياتشيسلاف فولودين، رئيس مجلس الدوما الروسي، اليوم الخميس، إن روسيا تعمل بشكل منهجي على زيادة التجارة بالعملات الوطنية مع الصين وتركيا بدلًا من العملة الأمريكية.

وأوضح  أن روسيا تبتعد تدريجيا عن الاعتماد على الدولار.

ولفت فولودين، في حديث للصحفيين، إلى أن روسيا أخذت تزيد من الانتقال إلى استخدام العملات الوطنية في العلاقات التجارية والاقتصادية الثنائية مع العديد من البلدان، بما في ذلك داخل الاتحاد الاقتصادي الأوراسي.

وذكر رئيس مجلس الدوما: “على سبيل المثال، في إطار الاتحاد الاقتصادي الأوراسي، نمت التعاملات بالعملات الوطنية إلى 74%”.

وأوضح فولودين، أن روسيا قامت مع حلول نهاية فبراير، بتغيير بنية احتياطي العملات في صندوق الرخاء الوطني، بما في ذلك الين الياباني واليوان الصيني.

وخلال ذلك، تم خفض حصة الدولار واليورو من 45% إلى 35%، وظلت حصة الجنيه الإسترليني عند 10%.

CNA– الخدمة الاخبارية،، RT

موضوعات ذات صلة