محدّث .. “المالية” تنفي تقديرات “رويترز” بشأن سعر الدولار بالموازنة الجديدة

 

أفادت وزارة المالية المصرية، فى بيان رسمى اليوم الخميس، أن ما تناولته وسائل الإعلام صباح اليوم نقلا عن وكالة رويترز بخصوص تقديرات سعر الصرف المستخدمة بموازنة 2019/2020 هى أخبار غير صحيحة على الإطلاق وعارية تماما عن الصحة وتفتقد الدقة والموضوعية والمصداقية.

ونشرت وكالة “رويترز”، اليوم الخميس، تقريرًا ذكرت فيه أن مصدرين حكوميين أكدا لها أن الحكومة المصرية حددت سعر الدولار عند 18 جنيها في مشروع موازنة السنة المالية المقبلة 2019-2020 التي تبدأ في أول يوليو.

وذكر المصدران، بحسب رويترز، أن الحكومة خفضت دعم المواد البترولية في مشروع موازنة 2019-2020 إلى 52.8 مليار جنيه (3.06 مليار دولار) من نحو 89 مليار جنيه في موازنة السنة الحالية. وتابع المصدران اللذان طلبا عدم نشر اسمهما أنه تم تحديد سعر برميل النفط عند 68 دولارا في مشروع الموازنة الجديدة.

وكان سعر الدولار في موازنة السنة المالية الحالية 17.25 جنيه قبل أن تعدله الحكومة إلى 18 جنيها في التقرير نصف السنوي الذي نُشر في فبراير شباط الماضي على الموقع الإلكتروني لوزارة المالية قبل أن تعاود وتحذف تعديل الدولار من التقرير على موقعها.

وأقرت الحكومة المصرية أمس الأربعاء مشروع موازنة السنة المالية 2019-2020 مستهدفة خفض الدين العام إلى 89% من الناتج المحلي الإجمالي، وتحقيق فائض أولي بنحو اثنين بالمئة من الناتج المحلي وخفض العجز الكلي إلى نحو 7.2%.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة