محللون : البورصة على موعد مع الإرتفاع خلال الأسبوع بسبب رفع التصنيف

البورصة المصرية

توقع عدد من المحللين ،اليوم السبت،أن تشهد مؤشرات البورصة خلال الأسبوع الجارى ارتفاعات كبيرة،وذلك على خلفية رفع وكالة التصنيف الائتمانى “فيتش” لتصنيف مصر للمرة الأولى منذ 2011 من B- إلى B ،موضحين أن رفع التصنيف يزيد الثقة فى الاقتصاد المصرى ويعزز حجم الاستثمارات العربية والأجنبية فى البورصة.

وقال محسن عادل ،نائب رئيس الجمعية المصرية للتمويل و الاستثمار،فى إفادة لوكالة كاش نيوز ،إن تعديل تصنيف مصر جاء نتيجة عدد من الأسباب على رأسها استقرار الوضع السياسي والأمني،وإطلاق مبادرات الحكومة تجاه ضبط أوضاع المالية العامة،وعلامات على حدوث انتعاش النمو والتحسن في استقرار الاقتصاد الكلي.

وأضاف عادل أن هذا التعديل سينعكس على معنويات المستثمرين بشكل إيجابى الأمر الذى يؤثر بالتبعية على مؤشرات البورصة،وقال عادل إن الاقتصاد المصري مرشح لتحسين مكانته وتحقيق تقدم ملحوظ في الفترة المقبلة،وذكر أن الإقبال على الاستثمار بمصر سيكون كبيراً خلال الفترة المقبلة في ظل وجود برلمان منتخب، وهذا سيصب في صالح التنمية.

ومن جانبه أشار ” ادهم جمال الدين ” مدير ادارة التحليل الفني لدي شركة  “كايرو كابيتال” لتداول الاوراق الماليه , انه من المتوقع  تحرك الموشر الرئيسي Egx30 لأعلي تجاه مستويات 9050 خلال الجلسات القليله المقبله   بدعم من اغلاقات الاسواق العربية يوم الخميس و إغلاقات السوق الامريكي والبترول يوم الجمعة .

وأيضا بدعم من قرار مؤسسة فيتش الدوليه برفع درجة التصنيف الائتماني لجمهورية مصر العربية بدرجة واحدة للاقتراض طويل الأجل بكلا من العملتين الأجنبية والمحلية، ليصل كل منهما الى درجة B وذلك مع الإبقاء النظرة المستقبلية للاقتصاد المصري عند “مستقر”.

وقال ” سامح غريب ” رئيس قسم التحليل الفني لدي شركة ” الجذور ” لتداول الاوراق المالية ,ان قرار مؤسسة فيتش الدوليه برفع درجة التصنيف الائتماني لجمهورية مصر العربية مؤشر إيجابى يدعم البورصة المصرية، مع الآخذ فى الإعتبار ان السوق كان مرتفع بشدة يوم الخميس، ولا توجد أى أحداث سلبيه تؤثر علي مؤشرات البورصه .

واضاف ” غريب ”  ان المستثمرين فى انتظار اخبار ايجابية منذ فتره، والايجابي فى قرار مؤسسة فيتش الدوليه انها توقعت نمو الاقتصاد فى عام 2015 بنسبة أكبر من الحكومة المصرية، وهو فى حد ذاته شئ ايجابي يدل علي الثقة فى الحكومة وانها لاتزيف التوقعات عندما توقعت نسبة النمو، وان الاقتصاد يسير ف الطريق الصحيح نحو نمو افضل.

CNA- محمد أدم

موضوعات ذات صلة