محللون : تثبيت “المركزى الأوروبى” للفائدة كان متوقعًا

MARIO DERGHI
ماريو دراغى ،رئيس البنك الأوروبى

أبقى البنك المركزي الأوروبي أسعار الفائدة دون تغيير في اجتماعه في مالطا، لتظل معدلات الفائدة عند مستويات قياسية منخفضة، في الوقت الذي يطبع فيه النقود لتعزيز الاقتصاد وزيادة التضخم.

وكان قرار الإبقاء على تكاليف الاقتراض عند مستوياتها القياسية المنخفضة متوقعا ،بحسب محللين، بعد أن خفض البنك أسعار الفائدة إلى أدنى مستوياتها قبل أكثر من عام، وقال إنها بلغت الحد الأدنى لها.

وفي اجتماع يوم  أمس الخميس ، أبقى البنك سعر فائدة إعادة التمويل الرئيسي الذي يحدد تكلفة الائتمان في الاقتصاد عند 0.05% ،وأبقى البنك الأوروبي أيضا على سعر ودائع ليلة واحدة عند -0.20%، وهو ما يعني أن البنوك ستدفع نقودا مقابل إيداع الأموال في البنك المركزي.

وأبقى سعر الإقراض الحدي، والذي هو سعر للإقراض الطارئ للبنوك لأجل ليلة واحدة، عند 0.30%.

CNA– الخدمة الإخبارية

موضوعات ذات صلة