مسئول بصندوق النقد يتوقع ارتفاع أسعار النفط إلى 70 دولار

مسعود أحمد
مسعود أحمد

 

قال مسعود أحمد ،مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي ، إن عوامل العرض والطلب مجتمعة ساهمت في تراجع الأسعار لا سيما الإنتاج الفائض للنفط الصخري والنمو الاقتصادي الذي كان أقل من التوقعات.

وتابع مسعود “أعتقد أن علينا النظر إلى العوامل التي أدت الى تراجع أسعار النفط من فوق الـ 100 دولار إلى نحو 50 دولارا، العوامل هذه تتعلق بالعرض والطلب. من جانب المعروض شهدنا فائضا في الإنتاج لا سيما من النفط غير التقليدي كالنفط الصخري وبشكل خاص من أميركا الشمالية ولكن أيضا من دول أخرى. من جانب الطلب، النمو الاقتصادي العالمي كان أبطأ من التوقعات”.

وأشار مسعودي إلى تأثير قرار أوبك بالإبقاء على الإنتاج دون تغيير، لافتًا ، بحسب العربية ، أن هذه العوامل مجتمعة دفعت الأسعار للتراجع وخلقت نوعا من عدم اليقين حول المستويات التي سيستقر عندها النفط ويصعب التنبؤ، لكن إحدى الطرق التي تشير إلى توجه الأسعار مستقبلا هي أسعار النفط في السوق المستقبلي وهي حاليا أسعار أعلى فوق 70 دولارا في إشارة الى أن الأسعار ستعاود الارتفاع خلال السنوات الخمس المقبلة وهذا ما يتوقعه المتعاملون في أسواق النفط.

موضوعات ذات صلة