مسئول يوضّح حقيقة رفض “المركزى” تعيين هشام رامز بـ “CIB”

RAMEZ
هشام رامز،محافظ البنك المركزى السابق

قال مسئول مصرفى إن تأخُر رد البنك المركزى بالموافقة أو الرفض لقرار تعيين هشام رامز،محافظ البنك المركزى السابق،كعضو منتدب للبنك التجارى الدولى،أمر بعيد كل البعد عن أيّة أمور شخصية.

وأفاد المسئول،الذى فضّل عدم الكشف عن هويته، أن البنك التجارى الدولى قرر إعادة “رامز” لمنصبه الذى كان يشغله قبل أن يتم تعيينه بمنصب محافظ البنك المركزى،لافتًا إلى أن هناك انقسام بمجلس إدارة البنك المركزى بين موافق ورافض لعودة “رامز”والسبب فى ذلك خشية تعارض المصالح.

وألمح المسئول أن هشام رامز،تولى منصب محافظ البنك المركزى حتى نوفمبر الماضى،وثمة عدم ارتياح من تعيينه بهذه السرعة ببنك خاص،لافتًا إلى أن الأمر لم يتم حسمه بشكل نهائى،ومن الممكن أن تتمخض المداولات فى المركزى عن موافقة على عودة “رامز” إلى “التجارى الدولى” إذا ما تبين أن الأمر لا يخلق مشكلة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة