مصرفي: إتجاه لمد تأجيل أقساط القروض بالبنوك لمدة 3 أشهر إضافية

قال مسئول مصرفي بأحد البنوك العاملة بالسوق المحلية، إن البنك المركزي يدرس مد تأجيل أقساط القروض حتى نهاية العام الجاري، بدلًا من انتهائها في سبتمبر المقبل.

وأوضح المسئول، الذي فضل عدم الافصاح عن هويته، أن البنك المركزي بالتعاون مع البنوك يدرس أوضاع الشركات المختلفة المقترضة، وكذا مدى تأثر دخول الأفراد جراء تبعات فيروس كورونا، وذلك لاتخاذ القرار المناسب بشأن مد تأجيل أقساط القروض.

ولفت المسئول إلى أن المطروح هو إمكانية تأجيل الأقساط لمدة 3 أشهر، لكن لم يتم حسم الموقف حتى الآن.

وكان البنك المركزي قد قرر في مارس الماضي تأجيل أقساط القروض وكروت الائتمان لمدة 6 أشهر بسبب “كورونا”.

وذكر البنك المركزي وقتها أنه في ضوء متابعة أوضاع وتطورات السوق المصرفي، فقد تقرر قيام البنوك بتأجيل كافة الاستحقاقات الائتمانية للعملاء من المؤسسات والأفراد، تشمل القروض لأغراض استهلاكية والقروض العقارية والإسكان الشخصي، مع عدم تطبيق عوائد أو غرامات إضافية على التأخر في السداد.

كما أعلن البنك المركزي وقتها إلغاء الرسوم والعمولات المطبقة على رسوم نقاط البيع والسحب من الصرافات الآلية والمحافظ الإلكترونية لمدة 6 أشهر، وإتاحة الحدود الإئتمانية اللازمة لتمويل رأس المال العامل وخاصة صرف رواتب العاملين بالشركات.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة