مصر تتطلع لبدء إنتاج الغاز من حقل “أتول” نهاية العام

رأس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، اليوم الاثنين، اجتماع اللجنة العليا لمشروع تنمية حقل أتول للغاز الطبيعى بالبحر المتوسط، لمتابعة تقدم الأعمال الجارى تنفيذها حالياً باستثمارات تصل إلى 3.8 مليار دولار فى منطقة امتياز شمال دمياط البحرية التابعة لشركة “بى بى” البريطانية، بهدف بدء إنتاج الغاز من الحقل نهاية العام قبل الموعد المحدد.

ويأتى ذلك وفقاً لبرنامج عمل الوزارة الذى يستهدف التعجيل بعملية بدء الإنتاج من المشروعات الجديدة لحقول الغاز فى البحر المتوسط.

وخلال الاجتماع أكد المهندس طارق الملا، أن الوزارة تستهدف بالتعاون مع الشركات الأجنبية العاملة فى مصر سرعة تنمية حقول الغاز المكتشفة فى البحر المتوسط ووضعها على خريطة الإنتاج، بهدف تحقيق الزيادات المخططة فى معدلات إنتاج مصر من الغاز الطبيعى لتأمين احتياجات البلاد من إمدادات الطاقة.

وطالب الوزير الشركات العاملة فى مشروع حقل غاز أتول بمضاعفة حجم الأعمال، لإنجاز العمل، وبدء إنتاج الغاز طبقاً للبرامج المخططة والعاجلة التى تم الالتزام بها أمام الدولة، وأضاف، أن العمل بمشروعات إنتاج الغاز الكبرى الجارى تنفيذها يتطلب الأيدى العاملة المدربة والماهرة، مؤكداً أهمية تدعيم المعاهد التدريبية المتخصصة فى شركات البترول، لإعداد العمالة المؤهلة للعمل بتلك المشروعات الكبرى.

واستعرض الاجتماع تطورات العمل بالمشروع، حيث أوضح المهندس حسن عبادى رئيس الشركة الفرعونية للبترول، أن نسبة تقدم الأعمال فى المشروع بلغت 70% حيث  تم حفر 3 آبار واكمال بئر.

ومن المخطط، إنزال خط بقطر 20 بوصة نهاية الشهر الحالى عن طريق المركب العملاق  borealls7، لافتاً إلى أن الشركة قاربت على الانتهاء من تصنيع خطوط الكهرباء والتحكم الآلى تحت الماء، وجار إجراء الاختبارات النهائية بوحدات مواقع الضغوط العالية بالنرويج.

وكشف “عبادى”، عن تركيب 3 رؤوس آبار تحت سطح الماء، بعمق 950 متراً، وبالنسبة للأعمال البرية، أشار إلى أنه تم توريد المعدات بالمحطة البرية بموقع حابى، وجارتنفيذ أعمال التركيبات، بالإضافة إلى أنه تم الانتهاء من تنفيذ خط المتكثفات قطر 6 بوصة المتجه إلى محطة الجميل.

حضر الاجتماع، وكيل أول الوزارة لشئون الغاز والرئيس التنفيذى لهيئة البترول ورئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس” ونائبه للإنتاج وتنمية الحقول ورئيس الشركة الفرعونية للبترول المسئولة عن المشروع ورئيس شركة بتروجت، إلى جانب هشام مكاوى الرئيس الإقليمى لشركة “بى بى” البريطانية بشمال افريقيا.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة