مصر تسدد شريحة من مستحقات شركة دانة غاز الإماراتية

تواصل الحكومة المصرية  سداد الديون للشركاء الأجانب في قطاع النفط، وأعلنت شركة دانة غاز الإماراتية، اليوم أنها تسلمت دفعة بقيمة 20 مليون دولار، ولكن بالجنيه المصري.

وقال باتريك ألمان ورد، الرئيس التنفيذي للشركة الإماراتية، ، إن الشركة تتوقع استلام دفعة أخرى بالدولار قبل نهاية العام الجاري، وهو ما سيمكنها من استئناف خطط استكشاف منطقة امتياز شمال العريش البحرية، التي تتمتع بإمكانيات واعدة.

ووصل إجمالي المستحقات التي تلقتها الشركة الإماراتية من الحكومة المصرية خلال العام الحالي إلى 152 مليون دولار.

وكانت “دانة غاز” قد بدأت الاستثمار في مصر عام 2007، وأصبحت اليوم خامس أكبر منتج للغاز الطبيعي في البلاد؛ حيث وصل إنتاجها في مصر خلال الربع الأول من عام 2018 إلى 36.800 برميل نفط مكافئ يوميا.

وتمتلك الشركة في مصر 14 رخصة تطوير، وثلاثة امتيازات للاستكشاف، ومرفقين لمعالجة الغاز. وتبلغ احتياطاتها المؤكدة والمحتملة (كما في نهاية السنة المالية 2017) نحو 117 مليون برميل نفط مكافئ.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة