مصر تسدد 80% من مستحقات الشركاء الأجانب بقطاع البترول

أعلن طارق الملا، وزير البترول المصري، اليوم السبت، أن مصر نجحت في سداد 80% من مستحقات الشركاء الأجانب بقطاع البترول المتراكمة عن سنوات سابقة  مشيرًا إلى أن الدولة مستمرة في اتخاذ خطوات فعلية في تحرير سوق الغاز ودخول القطاع الخاص بشكل تنافسى لجذب مزيد من الاستثمارات .

جاء ذلك خلال مشاركة طارق الملا في فعاليات المؤتمر الدولى السنوي لبيت المستقبل بلبنان تحت شعار ” الطاقة والجغرافيا السياسية في الشرق الأوسط ” والذى افتتحه الرئيس اللبناني الأسبق الشيخ أمين الجُميل بحضور الدكتور فؤاد السنيورة رئيس وزراء لبنان الأسبق والسفير المصرى ببيروت نزيه النجارى وعدد من رؤساء الشركات العالمية والخبراء والمهتمين بشئون البترول والغاز في المنطقة.

وأشاد الشيخ أمين الجُميل في كلمته الافتتاحية بالمؤتمر بالمشاركة رفيعة المستوى لمصر في اعمال المؤتمر ممثلة في المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية لما لمصر من دور أساسي في دعم التعاون والتكامل بين دول المنطقة.

وتطرق إلى دور مصر الاستراتيجي المتنامي الأهمية على صعيد الاكتشافات الجديدة والتحول لتكون مركزا إقليميا للطاقة يساعدها في ذلك امتلاكها لبنية تحتية متطورة في مجال اسالة الغاز الطبيعى وتصديره.

وأشار الملا في كلمته امام الجلسة الى ان قطاع البترول والغاز يعد من المحاور الأساسية في خارطة الطريق لتحقيق الرؤية الإصلاحية للدولة المصرية  ، لافتا الى ان هذا القطاع شهد تقدما كبيرا في كافة انشطته على مدار السنوات الأربع الماضية.

ولفت إلى أن عام 2018 جاء بمثابة تتويج لما تم إنجازه خلال هذه السنوات موضحاً أنه شهد نتائج غير مسبوقة  في مقدمتها زيادة انتاج الغاز الطبيعى وتحول مصر من دولة مستوردة للغاز الى الاكتفاء الذاتي والوفاء بالالتزامات التصديرية  والتوسع فى أنشطة البحث والاستكشاف في مصر من جانب الشركات العالمية لتحقيق نتائج متميزة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة