مصر تصنّع جهاز محمول للكشف السريع عن الفيروسات وآخر لحماية السيارات من الاحتراق

صورة ارشيفية

أعلن معهد بحوث الإلكترونيات التابع لزارة التعليم العالى والبحث العلمي في مصر، اليوم الجمعة، عن نجاحه في تصنيع نسخة أولية لعدد من المنتجات والقابلة للتسويق، ومنها جهاز محمول للكشف السريع عن الفيروسات والبكتيريا في العينات البيولوجية.

وأوضح المعهد أنه نجح أيضًا في تصميم وتنفيذ هوائي لمحطات الهواتف المحمولة للجيل الثاني والثالث والرابع، وجهاز الرادار الاختراقي الأرضي، وجهاز حصاد الطاقة للمستشعرات اللاسلكية في نظم إنترنت الأشياء، وجهاز لتأمين المتاحف باستخدام الموجات الدقيقة.

يأتي ذلك إلى جانب تصميم وتصنيع بعض الأنظمة الفرعية كقطع غيار لأجهزة الرادار، وجهاز إنذار صوتي وضوئي قابل للبرمجة لحماية محركات الاحتراق الداخلي للسيارات من تجاوز درجات الحرارة للحد الآمن، وألواح شمسية من الخلايا المصنعة قدرتها حوالى 250 وات.

وأضاف التقرير أن هناك منتجات جارى العمل على تطوير نسخة أولية منها، وهى نظام الاتصالات للقمر الصناعي Cubsat في حيز ترددات S-band، وجهاز حماية المضخات من الدوران الجاف بدون حساس ميكانيكي، وشريحة إلكترونية لمرسل منخفض الطاقة في حيز تردد فائق الاتساع، ومستقبل بتقنية الدوائر المتكاملة لدوائر الراديو اللاسلكية للجيل الرابع.

ونوه التقرير إلى أن هناك منتجات تم اكتساب معظم المعرفة الفنية اللازمة لتطويرها وإنتاجها من خلال المشاركة في مشروعات بحثية وهى المستشعرات الميكروئية النسيجية لاكتشاف سرطان الثدي، والتصنيع المحلي لجهاز ذكي لمعالجة مياه الصرف الصحي للاستخدامات المنزلية والصناعية باستخدام إنترنت الأشياء.

إلى جانب مستشعر مراقبة للعلامات الحيوية لتطبيقات الرعاية الصحية وقياس مستوى المياه برئة الإنسان، ومحول طاقة شمسية ثلاثي المستويات بقدرة 20 كيلو وات للربط على الشبكة الكهربية، واستخدام الوكيل الذكي بمساعدة اللغة الطبيعية في التعليم، والبرنامج الذكي لمسائل الرياضيات اللفظية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة