مصر تتطلع إلى عودة الـ “GSP” لزيادة الصادرات إلى أمريكا

MWANI

أكد منير فخرى عبد النور ،وزير الصناعة والتجارة والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، على  سعى الوزارة لزيادة الصادرات المصرية إلى السوق الأمريكى من خلال إعادة العمل بالنظام المعمم للمزايا GSP والذى يفتح منافذ جديدة للصادرات المصرية إلى السوق الأمريكى خاصة بعد توقف العمل به منذ أكثر من عام ، إلى جانب توسيع نطاق المناطق المتضمنة فى إطار إتفاقية الكويز لتشمل عدد أكبر من المحافظات المصرية وإضافة عدد من المنتجات الجديدة .

جاء ذلك خلال اللقاء الذى عقده الوزير اليوم مع كينيث هيات نائب وزير التجارة الخارجية الأمريكى والذى يزور مصر حاليا على رأس وفد يضم 8 شركات أمريكية لبحث فرص الاستثمار فى مصر والدخول فى شراكات مع عدد من الشركات المصرية فى مجال صناعة الأجهزة الطبية.

وقال الوزير إن العلاقات التجارية بين مصر والولايات المتحدة علاقات إستراتيجية ويجب أن تبنى على المصالح المشتركة، مؤكدا أن هناك فرص عديدة لتنمية هذا التعاون خلال المرحلة المقبلة خاصة فى ظل إستعادة مصر لمكانتها السياسية والإقتصادية على المستويين الإقليمى والدولى.

ومن جانبه أكد كينيث هيات نائب وزير التجارة الخارجية الأمريكى حرص الشركات الأمريكية على الإستثمار فى السوق المصرى فى عدد من القطاعات الصناعية والخدمية، وكذا فى مجال الطاقة الجديدة والمتجددة، لافتا إلى أن البعثة الحالية التى يرأسها تستهدف بشكل خاص زيادة الإستثتمارات والشراكات فى مجال الرعاية الصحية بما يشمله من أجهزة ومعدات تتبع معايير السلامة الطبية بما يتفق مع أحدث النظم التكنولوجية التى تم الوصول إليها فى هذا المجال وذلك بالتنسيق مع وزارة الصحة المصرية.

وأضاف أن الكونجرس الأمريكى يناقش حاليا إعادة العمل بالنظام المعمم للمزايا GSP والذى من المتوقع الإنتهاء منه فى غضون الشهر المقبل.

CNA– محمد عادل

موضوعات ذات صلة