مصر تعلن عن خطة بـ 50 مليار دولار لمواجهة ندرة الموارد المائية

الرئيس عبد الفتاح السيسي – صورة ارشيفية

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، اليوم الأحد، إن الخطة الاستراتيجية لإدارة الموارد المائية في مصر حتى عام 2037 لها تكلفة تقديرية 50 مليار دولار وقد تضاعف هذه التكلفة خلال معدلات التنفيذ.

وأوضح الرئيس أن الخطة ترتكز على 4 محاور، وهي تحسين نوعية المياه وانشاء محطات المعالجة الثنائية والثلاثية، وفق اتجاها وطنيا لتوطين تكنولوجيا تحلية مياه البحر، ورفع كفاءة منظومة الرى مثل مشروع تبطين الترع والتحول إلى نظم الرى الحديثة ، وتهيئة البيئة المناسبة بما يتماشى مع برامج المشروعات المائية من خلال التطوير التشريعي والمؤسسي وزيادة وعى المواطنين بأهمية المياه.

وأضاف الرئيس السيسي، خلال كلمته في حفل افتتاح النسخة الرابعة من أسبوع القاهرة للمياه : “تخطو مصر في مواجهة تحديات جامة ومركبة حيث أن نصيب الفرد من المياه في مصر  560 مترا مكعبا سنويا في الوقت الذى عرفت فيه الأمم المتحدة أن نصيب الفرد ألف متر في العام”.

وأوضح الرئيس أن مصر أكثر الدول جفافا في العالم بأقل معدل بطول الأمطار، والاعتماد بشكل شبه حصرى على مياه نهر النيل التي تأتى من خارج الحدود، وتضع المعادلة الصعبة حالة مصر نموذج مكبر في العديد من بلدن العالم خلال المستقبل القرب  مع استمرار تحديات الندرة المائية، وعدم التمكن من تكريث التعاون العبر للحدود على نحو يتسم بالفعالية وفق قواعد القانون الدولى ذات الصلة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة