مصر تنتهى من حفر 7 آبار بحقل ظهر للغاز

اعتمدت وزارة البترول والثروة المعدنية بمصر 3.8 مليار دولار استثمارات لأنشطة الاستكشاف، واستكمال تنمية المرحلة الأولى من مشروع حقل ظهر بمنطقة شروق البحرية بالبحر المتوسط.

وطبقًا للوزارة فإنه تم حتى الآن الانتهاء من حفر 7 آبار وتأكيد إنتاجية هذه الآبار عن طريق اختبارين للبئرين ظهر-2 وظهر-5.

وقال طارق الملا، وزير البترول، خلال أعمال الجمعية العامة الثانية لشركة بتروشروق لاعتماد موازنة العام المالى 2017/2018 بحضور وكيل أول الوزارة ورئيسى القابضة للغازات وهيئة البترول ومهندس أدريانو مونجينى الرئيس الإقليمى لشركة إينى شمال أفريقيا وفابيو كافانا مدير عام شركة أيوك مصر، إن المشروع يسير وفقاً لبرنامج العمل لتحقيق وضع المرحلة الأولى على الإنتاج فى نهاية العام الجارى بمعدل إنتاج حوالى مليار قدم مكعب غاز يومياً، واستكمال باقى مراحل المشروع ليصل الإنتاج إلى حوالى 2.7 مليار قدم مكعب يومياً بنهاية عام 2019.

وقال عاطف حسن، رئيس شركة بتروبل التى تقع تحت مظلتها شركة بتروشروق، ، إن إجمالى استثمارات أعمال تنمية حقل ظهر ستصل بنهاية عام 2017/2018 إلى حوالى 8 مليارات دولار، وهو يعد رقماً ضخماً للاستثمارات فى فترة قصيرة، ويعكس حجم المجهود والتحدى لإنجاز المشروع فى التوقيت المحدد، وأنه من المخطط أن يبلغ إجمالى استثماراته على مدار عمر المشروع حوالى 16 مليار دولار.

وأضاف رئيس الشركة أن العام المالى الحالى 2016/2017 يشهد استمرار تكثيف الأنشطة الاستكشافية، والقيام بحفر البئر الاستكشافى ظهر العميق الذى يستهدف الوصول إلى الطبقات الكربونية الأعمق التى يوجد احتمالات لوجود زيت وغاز بها.

CNA– جوا المصرى

موضوعات ذات صلة