بنك مصر يحقق أعلى صافي أرباح فى تاريخه بقيمة 2.5 مليار

MISR BANK

اعتمدت الجمعية العامة لبنك مصر القوائم المالية عن العام المالي المنتهى في 30 يونيو 2014، وقد أظهرت نتائج البنك تحقيق أعلى صافي أرباح في تاريخ البنك للسنة الخامسة على التوالي، فقد بلغت إجمالي أرباح هذا العام 2013/2014 مبلغ 5.27 مليار جنيه قبل خصم الضرائب بنسبة نمو 56% عن العام المالي السابق.

كما بلغ صافي الربح في 6/2014 مبلغ 2.51 مليار جنيه مقابل 1.16 مليار جنيه في 6/2013 بنسبة نمو116.6% وبعد سداد مبلغ 2760 مليون جنيه للضرائب.

وقد تم خلال اجتماع الجمعية العمومية لبنك مصر موافقة البنك المركزي على زيادة رأسمال بنك مصر بنحو 3.6 مليار جنيه ليصبح رأسمال البنك المصدر والمدفوع 15 مليار جنيه بدلا من 11.4 مليار جنيه كما حدد رأسمال البنك المرخص به بمبلغ 30 مليار جنيه، وليصبح عدد الأسهم 3 مليار سهم بدلاً من 2.28 مليار سهم مملوكة بالكامل للدولة بقيمة اسمية خمسة جنيهات للسهم.

كما أظهرت المؤشرات المالية لأداء أعمال بنك مصر استقرارا ونمواً ملحوظاً، حيث شهد هذا العام زيادة مضطردة في حجم أعمال البنك انعكست على أدائه لأنشطته الرئيسية ونتيجة أعماله خلال العام المالي 2013/2014، فقد ارتفع إجمالي المركز المالي الى 274 مليار جنيه في 30/6/2014 مقابل 218 مليار جنيه في العام السابق وبمعدل نمو 26%.

كما شهدت ودائع العملاء نمواً بنحو 51 مليار جنيه لتصل الى 240 مليار جنيه مقابل 189 مليار جنيه فى 30 يونيو 2013 وبمعدل نمو 27%، وذلك على الرغم من التحديات الاقتصادية الراهنة وانعكاساتها على الجهاز المصرفي ككل.

كما بلغ صافي محفظة القروض والتسهيلات للعملاء والبنوك في 30/6/2014 نحو 55 مليار جنيه مقابل 49 مليار جنيه في العام السابق بمعدل نمو 12%، وفى مجال الاستثمارات المالية حرص البنك على الاهتمام بتدوير محفظة الاستثمارات المالية واستمرار الدخول في مساهمات جديدة وزيادة مساهمات البنك في بعض الشركات القائمة حيث بلغت الاستثمارات المباشرة في 173 شركة بقيمة 10.3مليار جنيه في 30/ 6/ 2014 مقارنة بقيمة 8.7 مليار جنيه في 30/6/2013.

ومن الجدير بالذكر أن بنك مصر حقق تلك النتائج الجيدة مع الانتهاء تماما من فجوة المخصصات، برغم ما تحمله البنك من أعباء الاستحواذ على بنك القاهرة وإعادة هيكلته بصافي مبلغ مليار جنيه سنوياً على مدار سبع سنوات، وبما انعكس ايجابياً على بنك القاهرة من خلال حصته السوقية وأداؤه الحالي.

ولقد بلغت قيمــة محفظة التجزئـة 7.2 مليار جنيه في 06/2014 مقابل 5,5 مليار جنيه في  06/2013  بزيادة قدرها 1.7 مليار جنيه عن العام السابق بمعدل نمو 31% كما بلغ عدد بطاقات الدفع المصدرة  2.8  مليون بطاقة في نهاية 6/2014 حيث يحتل البنك المركز الثاني لدى منظمة ماستر كارد الدولية بحصة سوقية قدرها 17.7% وكذلك المركز الثاني لدى منظمة فيزا الدولية بحصة سوقية قدرها 15% وذلك حتى نهاية شهر يونيو 2014.

وقد وصل عدد بطاقات الدفع المصدرة إلى 3.1 مليون بطاقة في نهاية ديسمبر 2014 ، كما وصل عدد مواقع التجار المتعاقدين مع البنك في هذا المجال  في 6/2014 إلى 12669 موقع وبذلك يحتل بنك مصر المركز الأول بحصة سوقية تقدر  بـ 30% ويوفر البنك بتلك المواقع أحدث آلات الـ POS المتوافقة مع المعايير الدولية ( PCI DSS ) طبقاً لمتطلبات المنظمات الدولية.

ويحتفظ بنك مصر بالمركز الأول بين البنوك المشاركة في منظومة وزارة المالية لميكنة مرتبات العاملين بالدولة (بطاقة الحكومة) بحصة سوقية قدرها 44 %  وبلغت قيمــة مرتبات الحكومة المحولة  8,8 مليار جـم في 6/2014 بعدد عملاء 1 مليون عميل مقابل 5.4  مليار جنيه في 6/2013 بعدد عملاء 900 ألف عميل بزيادة قدرها  3.4 مليار جم عن العام السابق بمعدل نمو 63 %، كما حصل البنك على جائزة أفضل بنك متطور في منظومة التحصيل الإلكتروني للضرائب لعام 2014 من مصلحة الضرائب المصرية وذلك خلال مؤتمر التحصيل الالكتروني لدعم الاقتصاد الوطني.

واستمرارا لسياسة البنك في انتشار فروعه على مستوى الجمهورية فقد تم مؤخرا افتتاح عدد من الفروع ليكون بذلك بنك مصر صاحب اكبر شبكة فروع تصل الى نحو 500 فرع منتشرة بجميع انحاء الجمهورية والبنك الاوسع والاكثر انتشارا في الشرق الاوسط وافريقيا هذا بخلاف تواجده العالمي والإقليمي في ( الإمارات العربية المتحدة، لبنان، باريس، فرانكفورت )، بجانب شبكة واسعة من المراسلين تغطى جميع بلدان العالم.

وبلغت شبكة الصراف الآلي إلى نحو 1273 في نهاية ديسمبر 2014 آلة منتشرة في جميع أنحاء الجمهورية مجهزة ومزودة بأحدث التقنيات التكنولوجية   مع استمرار احتفاظ بنك مصر بالمركز الأول في عدد الحركات وإجمالي المبالغ المنصرفة لعملاء البنوك الأخرى لشركة بنوك مصر.

والجدير بالذكر أن البنك شارك في مبادرة البنك المركزي للتمويل العقاري متوسطي ومحدودي الدخل، كما انه سيتم طرح خدمة تحويل واستقبال الأموال من خلال ماكينات الصراف الآلي في المستقبل القريب وبذلك يسهل على عملائه تحويل واستقبال الأموال في أي وقت بسهولة وسرعة ومن خلال أقرب ماكينة صراف آلي.

ويقوم بنك مصر بتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال فروعه المنتشرة بجميع المحافظات وذلك لمختلف المجالات الصناعية والزراعية والخدمية ، حيث بلغ معدل النمو بالمحفظة الائتمانية لقطاع المشروعات الصغيرة   والمتوسطة في النصف الأول من العام المالي 2014/2015  نسبة 36%.

وتم زيادة عدد الفروع التي تقدم قروض متناهية الصغر ليصبح 120 فرع بدلا من 63 فرع وبلغ حجم القروض متناهية الصغر خلال النصف الأول من العام المالي  25 الف قرض، كما يحرص بنك مصر دائما على تلبية الاحتياجات المختلفة لكافة شرائح المجتمع بما يسهم في دفع عجلة التنمية وذلك بمحاربة البطالة والمساهمة في تنمية المجتمع.

ويعتبر بنك مصر من أكبر البنوك الوطنية الرائدة في تمويل كافة المشروعات بمختلف القطاعات، ونظرا للجهود المبذولة خلال الفترة السابقة فقد استطاع من خلال تقرير الربع الرابع من عام 2014 لمؤسسة Bloomberg احتلال المركز الرابع عشر كأفضل بنك مسوق لقروض تمويل المشروعات على مستوي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

ويأتي هذا في إطار انجازات البنك الملموسة والواضحة في قطاع ائتمان الشركات والقروض المشتركة وترتيب العمليات التمويلية الكبيرة في المشروعات العديدة بكافة المجالات والقطاعات الرئيسية.

وبالنسبة لقطاع الصيرفة الإسلامية فقد حصل بنك مصر علي المركز (11)  ضمن اكبر 20 مسوق ومرتب للتسهيلات المشتركة الإسلامية في منطقة أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط وفقا لوكالة Bloomberg خلال النصف الأول من عام 2014.

كما حصل علي جائزة Deal of the year عن عام 2014 علي مستوي شمال إفريقيا والشرق الأوسط من مؤسسة Red Money عن عملية تمويل اسلامي مشترك بنظام الاستصناع المتبوع بالإجارة بغرض إنشاء احد اكبر المصانع العاملة في مجال تصنيع السكر بإجمالي قيمة حوالي 1,5 مليار جنيه وذلك من خلال تحالف عدد 13 بنك ومؤسسة تمويلية دولية وفقا لمجلة Islamic Finance News  حيث تعتبر الرائدة عالميا في إتاحة أخبار التمويلات الإسلامية.

ويقوم بنك مصر بدور مرتب رئيسي، مسوق، وكيل الضمانات بحصة قدرها 300 مليون جنية .

أما فيما يخص نشاط التجزئة المصرفية لقطاع الصيرفة الاسلامية، فإن فروع بنك مصر للمعاملات الاسلامية تقوم بتقديم كافة الخدمات المصرفية الحديثة كإصدار كافة انواع البطاقات ومنها بطاقات الائتمان الإسلامية ( كنانة )  بمعدل عائد تنافسي واطول فترة سداد تصل الى 57 يوم، وكذا سداد الاستخدامات الشهرية على 12 شهر.

هذا بالاضافة الى مجموعة متنوعة من المنتجات المستحدثة لخدمة عملاء فروع المعاملات الاسلامية منها منتجات المرابحة المتنوعة؛ مرابحة الحج والعمرة لتأدية مناسك الحج والعمرة بالتقسيط، مرابحة السلع المعمرة لشراء السلع المعمرة بالتقسيط، مرابحة الرحلات السياحية لتقسيط الرحلات السياحية، ومرابحة السيارة، ويتم حاليا اعداد برامج تمويلية متنوعة لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ومتناهية الصغر لتناسب الاحتياجات المختلفة من ذلك القطاع الهام للاقتصاد القومي.

ويحرص البنك دائماً على إرضاء عملائه وتلبية رغباتهم واحتياجاتهم والعمل على التطوير الدائم لأوعيته الادخارية القائمة واستحداث كل ما هو جديد ويتلائم مع هذه الاحتياجات.

ومن منطلق اهتمام بنك مصر بالمسئولية الاجتماعية باعتبارها إحدى أهم المحاور الرئيسية التي يؤمن بها، والتي من خلالها يشارك البنك مباشرة او من خلال مؤسسته غير الهادفة للربح “مؤسسة بنك مصر لتنمية وخدمة المجتمع” في العديد من الأنشطة الداعمة للتنمية المجتمعية.

ففى مجال الصحة قامت المؤسسة بالمساهمة فى تطوير نحو 34 وحدة طبية من خلال توفير الاجهزة والمستلزمات الطبية للمستشفيات الجامعية والحكومية ومنها تطوير وتحديث مركز القصور الكلوى وجراحته ووحدة اللياقة والتأهيل بجامعة القاهرة ومستشفى الاطفال الجامعي بأبو الريش ومستشفى النساء والولادة بجامعة عين شمس ومستشفى رمد قلاوون ومستشفى ومعهد بحوث الكبد بالمنصورة ومستشفى الكبد بالمنوفية وذلك بهدف المشاركة فى رفع مستوى الخدمة الطبية ورفع المعاناة عن المواطن البسيط وتلبيه احتياجاته.

بالإضافة إلى تنفيذ أعمال تطوير وحدة رعاية الطوارئ بمستشفى الاطفال الجامعي – أبو الريش الياباني واستكمال تجهيز وحدة اللياقة والتأهيل بمستشفيات جامعة القاهرة وتجهيز وحدة استقبال الطوارئ والإصابات بمستشفى الحوادث بمستشفيات جامعة الزقازيق وشراء أجهزة طبية بوحدة زراعة الكلى بمستشفى جراحة المسالك البولية بجامعة اسيوط وتطوير قسم الحروق والتجهيزات الطبية بمستشفى اسوان الجامعى بحوالى 18 مليون جنيه وكذلك تم الانتهاء من تجهيز وحدة رعاية مركزة بمستشفى الجراحة بمستشفيات جامعة عين شمس.

CNA– أحمد زغلول

موضوعات ذات صلة