البنك المركزي يسحب 13 مليار جنيه من النقود المتداولة

طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري

أكدت أحدث البيانات الصادرة عن البنك المركزي والخاصة بالنقد المصدر والمتداول ما صرّح به طارق عامر، محافظ البنك المركزي، بشأن تقليص طباعة النقود لخدمة أهداف الدولة بشأن مواجهة معدلات التضخم المرتفعة، حيث أكدت أحدث الأرقام التي تم إرفاقها بالنشرة الشهرية للبنك أنه تم تقليص النقد المتداول خلال 7 أشهر في الفترة من نهاية يونيه 2017 إلى يناير 2018 بقيمة 12.9 مليار جنيه.

وأوضح البنك المركزي أن القيمة الاجمالية للنقد المتداول بلغت 439.1 مليار جنيه بنهاية يناير مقابل 452 مليار جنيه في يونيه 2017، كما سجلت قيمة النقد المطبوع نحو 444.4 مليار جنيه مقابل 453 مليار جنيه بنهاية يونيه الماضي.

ويقوم البنك المركزي بطباعة البنكنوت بغطاء من السندات والذهب والنقد الأجنبي المتاح لديه، وتكون الطباعة في حدود المعايير والنسب المتعارف عليها دوليًا.

ويساهم تقليص النقد المطبوع والمتداول في مواجهة معدلات التضخم التي ارتفعت بشكل كبير في أعقاب تحرير سعر الصرف ورفع أسعار المحروقات، وأوضحت مؤشرات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، منتصف شهر مايو الماضي، تراجع معدل التضخم السنوي في مصر إلى 12.9%، في شهر أبريل الماضي، مقابل 32.9% في أبريل 2017.

وسجل الرقم القياسي العام لأسعار المستهلكين لإجمالي الجمهورية لشهر أبريل الماضي 273.9 نقطة، بارتفاع 1.5% عن شهر مارس الماضي، وكان معدل التضخم السنوي قد سجل في مارس الماضي 13.1%، وبرر الجهاز ارتفاع مؤشر التضخم الشهري في أبريل الماضي قياسا لمارس الماضي، بارتفاع أسعار مجموعة السلع الغذائية.

CNA– الخدمة الاخبارية،، أحمد الحسيني

موضوعات ذات صلة