هل قلّد المركزي المصري تصميم الـ 10 جنيهات الاسترليني؟.. شركة بريطانية تكشف الحقيقة

أثار تصميم فئة العشرة جنيهات التي أصدرها البنك المركزي مؤخرًا اللغط على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث يتشابه تصميمها مع العشرة جنيهات الاسترليني، وهو ما جعل البعض يتهم البنك المركزي المصري بسرقة التصميم.

لكن الحقيقة كشفتها شركة De La Rue البريطانية والتي أعلنت أنها هي صاحبة تصميم العملة الجديدة فئة 10 جنيهات بمصر.

وغردت الشركة عبر حسابها على تويتر بتاريخ 6 يوليو: “تهانينا للبنك المركزي المصري على إطلاق عملته الجديدة فئة 10 جنيهات أمس، تمثل الورقة النقدية، التي صممتها De La Rue، بداية انتقال المزيد من الفئات إلى البوليمر”.

الجدير بالذكر أن شركة De La Rue هي أيضًا صاحبة تصميم العشرة جنيهات الاسترليني، وهي  مجموعة بريطانية متخصصة في توريد معدات طباعة الأوراق النقدية ومنتجات الأمن. تنتج الشركة ما يقرب من 150 عملة وطنية وحلول المعاملات الكهربائية وأنظمة الهوية.

وكان المستخدمون قد تحدثواعن تشابه في لون الورقة ونوع الخط المستخدم ودرجة انحراف وجه تمثال الملكة حتشبسوت، الذي يماثل درجة انحراف وجه الملكة البريطانية.

لكن الواقع يظهر أن البنك المركزي ليس صاحب التصميم، لكنها الشركة البريطانية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة