“هيرميس” تتوقع خفض الفائدة بمقدار 2% خلال 2020

رجحت المجموعة المالية هيرميس أن يتم خفض الفائدة من جانب البنك المركزي بمعدلات تتراوح بين 1.5% و2% خلال العام الجديد 2020، وهو ما سينعكس إيجابيا على أداء البورصة والاقتصاد أيضا.

وأوضحت :” كل خفض بنسبة 1% لأسعار الفائدة يوفر على الدولة 25 مليار جنيه أعباء خدمة الدين بين أقساط وفوائد ديون”.

وأشار أحمد شمس رئيس قطاع البحوث بالمجموعة المالية “هيرميس” إلى أن خفض الفائدة لن يؤثر على جاذبية أذون الخزانة المصرية أمام المستثمرين الأجانب.

وأوضح انه مع خفض الفائدة الذي بدأ منذ العام الماضي بجانب تداول الأسهم المصرية بأسعار منخفضة مقارنة بتقييماتها الحقيقية وأيضا “هدوء” أزمات الأسواق الناشئة ، وتأجيلها وأيضا “هدوء ” حدة الحرب التجارية بين أمريكا والصين، فإن مستقبل البورصة المصرية خلال العام “الجديد” 2020 سيكون أفضل عما كان عليه في العام الماضي.

وقال إن وضعية الاقتصاد المصري أفضل بكثير من نظيراتها في الأسواق الناشئة في ظل الاستقرار المالي الذي تشهده مصر واستقرار العملة وضبط الموازنة والعجز الكلي مصر وتحسن مؤشرات السياحة وتحول مصر من مستورد إلى مصدر للطاقة، وبدء جني ثمار المبادرات التي تم إعلانها نهاية العام الماضي مثل مبادرة دعم الصناعة والمصانع المتعثرة وقبلها مبادرات المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة