وزارة الصناعة: تراجع عجز الميزان التجارى لمصر بنسبة 46%

أعلنت وزارة التجارة والصناعة المصرية، اليوم الخميس، أن عجز الميزان التجاري للبلاد هبط 46% على أساس سنوي في النصف الأول من 2017 ليصل إلى 13 مليار دولار، مع نمو الصادرات وانخفاض الواردات.

وأوضحت الوزارة في بيان صحفي أن الصادرات زادت ثمانية بالمئة في ستة أشهر حتى نهاية يونيو إلى 11.130 مليار دولار في حين تراجعت الواردات 30% إلى 24 مليار دولار.

وأرجع طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة المصري، تحسن التجارة الخارجية المصرية في البيان إلى “الإجراءات التي اتخذتها الوزارة للحد من استيراد منتجات متدنية الجودة واستعادة نسب التحسن وتحقيق المستهدف من خطة تنمية الصادرات وترشيد الواردات والحد من استنزاف العملات الصعبة”.

كذلك أشار إلى أن العوامل التي أسهمت في تراجع عجز الميزان التجاري تشمل “زيادة الاعتماد علي الصناعة المحلية من خلال إحلال المنتجات المحلية محل المنتجات المستوردة التي لها مثيل محلي ويتم استيرادها من الخارج”.

وتعمل مصر منذ العام الماضي على تقليص وارداتها من خلال تقييد استيراد السلع غير الأساسية وزيادة الجمارك بنسب كبيرة على الكثير من السلع.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة