وزيرة التخطيط: لأول مرة .. وضع صيغة تمويلية عادلة لتوزيع الاستثمارات

قالت د. هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، اليوم الأحد، إنه تم وضع معادلة تمويلية عادلة لتوزيع الاستثمارات لأول مرة.

وأوضحت أنه  تم إعداد هذه المعادلة أو الصيغة بالتنسيق والتعاون مع الوزرات المعنية وشركاء التنمية المحليين والدوليين، حيث يتم من خلالها توزيع برامج التنمية المحلية والاستثمارات بالاعتماد على عدد من المؤشرات مثل الكثافة السكانية، مؤشرات الفقر، مؤشرات البطالة، والفجوات التنموية.

جاء ذلك خلال مناقشة د. هالة السعيد، مشروع قانون التخطيط العام للدولة؛ اليوم، أمام لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب.

وأضافت أن الدولة تبذل جهودًا كبيرة لتطوير منظومة التخطيط بشكل عام منها؛ دعم الإطار المؤسسي لعملية التخطيط والمتابعة، وذلك بصدور قرار رئيس مجلس الوزراء رقم (1146) لسنة 2018 باستحداث وتطوير ستة تقسيمات تنظيمية بجميع وحدات الجهاز الإداري للدولة من بينها وحدة التخطيط الاستراتيجي والسياسات.

ولفتت وزيرة التخطيط إلى أن الجهود تشمل أيضًا حوكمة عملية التخطيط للجهات أو للبرامج والمشروعات الجاري تنفيذها، بالحرص على اتساق الجهود المبذولة لتنفيذ هذه البرامج سواء من قبل الحكومة أو القطاع الخاص أو المجتمع المدني؛ ولتعظيم الاستفادة من كل الجهود كما هو الحال في تنفيذ مبادرة حياة كريمة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة