صرف الفائدة مقدمًا.. البنوك تتيح بديل لشهادات الإدخار بأعلى عائد

يتيح عدد من البنوك العاملة بالسوق المحلية أدوات استثمارية للعملاء تعد بديلًا جيدًا لشهادات الادخار، حيث تتاح بأسعار فائدة أعلى، إلى جانب توفير العائد مقدمًا للعميل.

وأكد عبد السلام ابوضيف، الخبير المصرفي، أن عدد من البنوك وعلى رأسها البنوك العاملة وكبرى البنوك الخاصة، تتيح أذون الخزانة وسندات الخزانة للأفراد، ويصل سعر الفائدة على أذون الخزانة نحو 13% سنويًا قبل خصم الضريبة، وبعد الضريبة يصل إلى 10.6%، لكنه يظل العائد الأكبر بالمقارنة بالشهادات المتاحة لأجل عام والتي يصل سعر الفائدة عليها إلى 6% في المتوسط.

وطبقًا لبيانات أتاحها البنك المركزي فإن متوسط سعر الفائدة على سندات الخزانة لأجل 10 سنوات وصل في أخر طرح 14.7%، كما بلغ متوسط الفائدة على السندات لأجل 5 سنوات نحو 14.28%، وذلك قبل خصم الضريبة.

ولفت “ابو ضيف” إلى أن أحد أهم مزايا الاستثمار في أذون الخزانة هو الحصول على العائد مقدمًا، حيث أنه فور ربط القيمة المطلوب استثمارها، يحصل العميل على فائدة السنة مقدمًا.

وذكر “ابو ضيف” أن الاستثمار في أذون الخزانة يكون بفئات من 25 ألف جنيه ومضاعفاتها.

وأكد أن هذه الأداة الاستثمارية آمنة مثلها مثل الودائع والشهادات، نظرًا لأن الذي يطرح أذون الخزانة والسندات هو البنك المركزي نيابة عن وزارة المالية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة