حقيقة طرح شهادات بنكية بفائدة 20% بدلًا من 18% خلال الفترة المقبلة

تداول المواطنون على وسائل التواصل الاجتماعي خلال الأيام الأخيرة منشورات تفيد بأن البنوك ستطرح شهادات بفائدة 20% بعد أن تقوم بإيقاف شهادات الـ 18% التي تم يتم إتاحتها حاليًا ببنكي الأهلي ومصر.

وتوضيحًا للأمر قال الكاتب الصحفي المتخصص في الشأن الاقتصادي أحمد زغلول، في لقاء تليفزيوني، إن ما يتم تداوله بشأن طرح شهادات ادخار بفائدة 20% ليس له أساس من الصحة، وليس واردًا بالمرة طرح شهادات بفائدة أعلى من 18%.

وأضاف “زغلول” أن البنك المركزي رفع الفائدة الأسبوع الماضي بمقدار 1% وقد وصلت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض لديه إلى 9.25% و10.25% على الترتيب، وهذه المعدلات تشير إلى أن الطبيعي في الأمر طرح شهادات بفائدة 12% أو 13% وليس 18%.

وذكر أحمد زغلول أن طرح شهادات الـ 18% هو أمر استثنائي ولذلك فهي مؤقتة ويمكن إيقاف إتاحتها في البنوك في أي لحظة، لافتًا إلى أن الهدف من طرحها هو جذب أكبر قدر من السيولة لمواجهة التضخم، ومنع عمليات الدولرة، بل ودفع المواطنين إلى تحويل مدخراتهم من العملات الأجنبية إلى الجنيه.

أحمد زغلول، الكاتب الصحفي المتخصص في الشأن الاقتصادي

وأضاف “زغلول” :” حتى بافتراض أن قام البنك المركزي خلال الشهور المقبلة برفع الفائدة بمقدار 1% أو 2% مع ارتفاع معدلات التضخم، فذلك أيضًا لا يشير إلى إمكانية طرح شهادات إدخار بأعلى من 14%”.

وأكد أحمد زغلول أن الدليل الدامغ على أن الشهادات ذات العائد 18% مؤقتة واستثنائية أن البنوك الأخرى بخلاف بنكي الأهلي ومصر لم تطرح شهادات بعوائد مماثلة، بل إن أغلب الشهادات المطروحة حتى الآن لم يتعد العائد عليها 11.5%.

وأضاف أن الشهادات الادخارية ذات العائد 18% فرصة حقيقية، وأخر موعد لشراء الشهادة ببنكي الأهلي ومصر قريب جدًا، حيث انها مؤقتة وقد اجتذبت حتى الآن ما يربو على 250 مليار جنيه.

لا يفوتك أيضًا..

• أخر موعد لشراء شهادات بنك مصر والبنك الأهلي بفائدة 18% .. مسئول يوضّح

CNA– الخدمة الاخبارية   

موضوعات ذات صلة